العاهل المغربي يقرر تأجيل احتفالات ذكرى الجلوس على العرش إلى أجل غير مسمى

قرَّر العاهل المغربي محمد السادس تأجيل جميع أنشطة واحتفالات ذكرى جلوسه على العرش، وهو الحفل الملكي الأهم بالمغرب الذي تحكمه الدولة العلوية منذ 1666. وقال بيان للقصر الملكي إن العاهل المغربي محمد السادس قرر تأجيل جميع الأنشطة والاحتفالات والمراسم التي كانت ستنظم خلال حفل الاستقبال بمناسبة تخليد الذكرى 21 لتربعه على العرش وذلك آخذا بعين الاعتبار التدابير الاحترازية المتخذة في إطار حالة الطوارئ الصحية، التي تم إقرارها للحد من انتشار فيروس كورونا. وأضاف البيان أنه "في هذا الإطار تقرر تأجيل حفل الاستقبال الذي يترأسه جلالة الملك، وحفل أداء القسم للضباط المتخرجين الجدد من مختلف المدارس والمعاهد العسكرية وشبه العسكرية والمدنية، وحفل تقديم الولاء وكذا طواف المشاعل الذي ينظمه الحرس الملكي، وكل الاستعراضات والتظاهرات التي يحضرها عدد كبير من المواطنين".وأكد البيان أن العاهل المغربي سيوجه خطابا لمناسبة حفل الجلوس كما سيترأس حفل استقبال رمزي يوم 30 تموز/ يوليو الجاري. يأتي تأجيل الأنشطة في إطار الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا الذي يسجل مؤخرا إصابات قياسية بعد أن تجاوز عدد المصابين 16 ألف مصاب. وكان العاهل المغربي قد أجرى عملية جراحية في صمام القلب كللت بالنجاح في حزيران/ يونيو الماضي، وظهر بعد ذلك في مناسبة واحدة الأسبوع الماضي حيث ترأس مجلس الوزراء المخصص لتعديل مشروع قانون الميزانية للعام الجاري، ويحكم الملك محمد السادس ( 56 عاما) المغرب منذ 30 تموز/ يوليو 1999 بعد وفاة والده الملك الحسن الثاني. قد يهمك ايضا الملك محمد السادس يتخذ جملة قرارات بسبب كورونا في المغرب العاهل المغربي يوجه خطابًا إلى الشعب في الذكرى الـ21 لـ"عيد العرش"