توقيف عنصر من تشكيل عصابي روَّعت المواطنين في هوارة

أوقفت مصالح الدرك الملكي في سبت الكردان، الثلاتاء، أحد أفراد عصابة سيارة “داسيا” التي روعت ساكنة هوارة ومجموعة من الدواوير بعد اقترافها لسلسلة من السرقات التي طالت عددا من الضحايا. وأفاد مصدر مطلع أن توقيف المشتبه به جاء بعد توالي السرقات التي ذهب ضحيتها مجموعة من المواطنين بسبت الكردان وهوارة من طرف أربعة أشخاص يستعينون بسيارة من نوع “داسيا”، وهي السرقات التي قدمت بشأنها شكايات عدة. وبناء على تلك الشكايات باشرت مصالح الدرك الملكي تحرياتها وأبحاثها الميدانية، والتي مكنت من تحديد هوية المشتبه بهم، حيث جرى نصب كمين لأحد أفراد العصابة ليتم توقيفه بمقهى بمدينة تارودانت. وأحيل الموقوف على أنظار الحراسة النظرية لتعميق البحث معه بخصوص المنسوب له، ولتحديد مكان تواجد بقية شركائه من أجل توقيفهم. ويُشار إلى أن عصابة مكونة من أربع أشخاص يستعملون سيارة من نوع داسيا استهدفت في الآونة الأخيرة عددا من المواطنين بسبت الكردان وهوارة وسلبتهم هواتفهم النقالة ومستلزماتهم الشخصية ودراجاتهم النارية. وأفادت إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة أن مداخيل الجمارك برسم 2018 زادت بنسبة 4ر6 بالمائة مقارنة مع سنة 2017 ، بتجاوزها لسقف 100 مليار درهم. وأوضحت، في تقرير لها عن أنشطة 2018، أن هذه المداخيل تعزى إلى التطور الملموس للواردات، مسجلة أن المداخيل الجمركية للميزانية حققت بدورها ارتفاعا لتبلغ 5ر94 مليار درهم. وذكرت أن الرسوم والضرائب التي تغطيها إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة سجلت زيادة إيجابية، مشيرة إلى أن توزيع مداخيل الميزانية حسب الخانات يظهر هيمنة الضريبة على القيمة المضافة بحصة 58 في المائة ،متبوعة بالضريبة الداخلية على الاستهلاك "30 في المائة" ورسوم الاستيراد "10 في المائة". وذكر التقرير ذاته، أن مداخيل الضريبة ارتفعت على القيمة المضافة لتصل إلى 6ر54 مليار درهم في 2018، أي بنسبة نمو بلغت 3ر6 في المائة، وذلك نتيجة ارتفاع مداخيل الضريبة على القيمة المضافة بشقيها "المنتجات الطاقية وباقي المنتجات"، فيما ارتفعت مداخيل رسوم الاستيراد بـ 8ر10 في المائة. وأبرز المصدر ذاته أن الضريبة الداخلية على الاستهلاك عرفت زيادة بـ 3 في المائة، بفعل النتائج الجيدة لهذه الضريبة على التبغ المصنع، التي ارتفعت بـ 900 مليون درهم. وأشارت إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة إلى أن المداخيل الجمركية للميزانية ساهمت بـ 39 في المائة من المداخيل الجبائية. اقرأ المزيد : مغامرة شُرطية لتوقيف قاتل عجوز خمسيني بالعرائش الحكومة المغربية تناقش مراقبة وإنتاج الحليب وصرف منح الطلاب

"Morocco المغرب" Top News