quot

مغربيّ يعذّب ابنته ويربُطها بـ"سلاسل وأقفال" لمنعها من الحركة

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، صورًا لفتاة مغربية قاصرة كان والدها يحتجزها بإقليم ميسور، مثبتًا قفلاً في سلسلة أسفل رجلها لربطها به داخل المنزل، ما أحال حياتها إلى جحيم. وتداولت الأنباء بأن الفتاة “ن.س” البالغة من العمر 17 سنة، تمكنت من الهروب من منزل والدها. وتمكن أحد الجيران من التقاط الصور للفتاة خلال مغادرتها لمنزل أسرتها، هروبًا من الجحيم الذي تعيشه، حيث وضع سلاسل على قدميها ويديها لمنعها من الحركة.